مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

أشعار عن اللغة العربية

بواسطة:
أشعار عن اللغة العربية

نقدم لكم مجموعة من أشعار عن اللغة العربية ، تتمتع اللغة العربية بمكانة كبيرة إذ أنها لغة القرآن الكريم، كما أنها لقبت ب”لغة الضاد”، وذلك لأن حرف الضاد هو الحرف الوحيد الذي يوجد في اللغة العربية ولا يمكننا إيجاده في أي لغة أخرى، وما يميز اللغة العربية عن غيرها حروف التنوين والتشكيل التي لا توجد في أي لغة أخرى أيضاً.

وعلى غرار ذلك، فإن اللغة العربية كانت لغة العديد من الحضارات مثل الحضارة الإسلامية، كما أنها تعبر عن هوية الشعوب العربية التي وحدتها على الرغم من اختلاف اللهجات، لذا ففي حب اللغة العربية نعرض لكم من خلال موسوعة أفضل أبيات الشعر عنها.

أجمل أشعار عن اللغة العربية

1. قصيدة في رحاب الضاد لعبد العزيز درباس

بكِ تاجُ فخري و انطلاقُ لساني
و مرورُ أيامي و دفءُ مكاني
لغة الجدودِ و دربُنا نحوَ العُلا
وتناغمُ الياقوتِ والمَرجان
ِ هي نورسُ الطهرِ الذي ببياضِهِ
يعلو الزُّلالُ ملوحةَ الخلجان
ِ رفعَتْ على هام ِالفخارِ
لواءَها بالسيفِ والأقلامِ والبنيان
ِمن إرْث مربدِها وسوق عُكاظِها
جذرٌ يغذّي برعمَ الأغصان
  من ثغْر عبلتِها وبَيْن سُعادِها
تهمي دموعُ العاشق الولهان
  قفْ في رحاب الضادِ
تكسبْ رفعةً
فمجالُها بحرٌ بلا شُطآن

2. قصيدة لغة الضاد لصباح الحكيم

أنا لا أكتبُ حتى أشتهرْ لا، ولا أكتبُ كي أرقى القمرْ
أنا لا أكتب إلا لغة في فؤادي، سكنت منذ الصغرْ
لغة الضاد وما أجملها، سأغنيها إلى أن أندثرْ
سوف أسري في رباها عاشقاً، أنحتُ الصخر وحرفي يزدهرْ
لا أُبالي بالَذي يجرحني، بل أرى في خدشهِ فكراً نضرْ
أتحدى كل مَنْ يمنعني، إنه صاحب ذوقٍ معتكرْ
أنا جنديٌ وسيفي قلمي وحروف الضاد فيها تستقرْ
سيخوض الحرب حبراً قلمي، لا يهاب الموت لا يخشى الخطر
قلبيَ المفتون فيكم أمتي، ثملٌ في ودكم حد الخدرْ

3. قصيدة اللغة العربية لعبد الرحيم أحمد الصغير

طلعتْ، فالمَولِدُ مجهولُ، لغةٌ في الظُلمةِ قِنديلُ
حملتْ تاريخاً، ما تعِبتْ فالحِملُ جديدٌ وأصيلُ
تتعانقُ فيهِ بلا حَدٍّ وتذوبُ قلوبٌ وعُقولُ
فتفِيضُ الأرضُ بمختلِفٍ مُتَّفِقٍ أجْدَبُهُ نِيلُ
طلعتْ، أتُراها قد غرَبتْ قبلا ً؟ فالموكِبُ مَوصُولُ
أم نحنُ طلعنا من شجرٍ ثمراً أنضجَهُ الترتيلُ؟
فكأنّ البدءَ وقد عبرَتْ عينيهِ حنِينٌ وطُلولُ
والروحُ يُذيعُ بِشارَتها تذكارٌ قاس ٍ وجميلُ
يُوقِفُها والريحُ رُخاءٌ يُطلِقُها والغيمُ ثقيلُ
طلعتْ، وطلعْنا أو غربتْ وغرَبْنا فالفرقُ ضئيلُ
نتَّفِقُ ونختلفُ قليلاً، في أنّ الشامِلَ مشمولُ
 فيُقالُ: يئِسنا وانحسرَتْ ويُقالُ: سمَوْنا وتطُولُ

4. قصيدة لغتي الجميلة لعدنان النحوي

مالي خَلَعْتُ ثيابي وانْطَلَقتُ إِلى سِواي
أَسأَلهُ الأثوابَ و الحُللا
  أَغْنى بِها، وَتمدُّ الدفْءَ في بَدَني
أمْناً وتُطْلِقُ مِنّي الـعزْمَ والأَمَلا
تمـوجُ فيهـا اللآلي مِنْ مآثِرهـا نوراً
وتبْعَـثُ مِنْ لآلاِئهـا الشُّعَلا
حتى أفاءتْ شُعوبُ الأرْضِ تَسألُهـا
ثـوباً لتستُرَ مِنْها السُّـوءَ و العُلَلا
مـدَّت يَدَ الجودِ كَنْزاً مِنْ جَواهِرهـا
فَزَيَّنتْهُـم وكانوا قبلها عُطُـلا
جادتْ عليهم وأوفَـتْ كلَّ مسْألـةٍ
بِـرّاً تَوالى وأوْفَـتْ كلَّ مَنْ سألا
 هذا البيـانُ وقـدْ صاغتْـهُ معْجِزةً
تمضي مع الدّهرِ مجْداً
ظلَّ مُتَّصلا تكسو مِنَ الهدْيِ
 مِنْ إعجازِهِ حُللاّ أو جَوْهَراً
زيَّنَ الأعطافَ والـعُطَلا
نسيجه لغةُ القَرآنِ
 جوْهرُهُ آيٌ منَ اللهِ حقّاً جَلّ واكْتَملا

5. قصيدة اللغة العربية لحمد بن خليفة

لغة القرآن يا شمس الهدى
صانك الرحمن من كيد العدى
هل على وجه الثرى من لغة
أحدثت في مسمع الدهر صدى
مثلما أحدثته في عالم
عنك لا يعلم شيئاً أبداً
فتعاطاك فأمسى عالما بك
أفتى وتغنى وحدا
وعلى ركنك أرسى علمه
خبر التوكيد بعد المبتدا
أنت علمت الألى
أن النهى هي عقل المرء
لا ما أفسدا ووضعت الاسم والفعل
ولم تتركي الحرف طليقاً سيدا
أنت من قومت منهم ألسنا
تجهل المتن وتؤذي السندا
بك نحن الأمة المثلى
التي توجز القول وتزجي الجيدا
بين طياتك أغلى جوهر
غرد الشادي بها وانتضدا