الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مهارات البيع الاحترافي

بواسطة: نشر في: 16 يناير، 2020
mosoah
مهارات البيع

فن التعامل مع العملاء و مهارات البيع الاحترافي لا يتمكن الكثيرون من إتمامه على الوجه المطلوب وهو الأمر الواجب توافره والقيام به بدقة عالية من أجل تحقيق نسب مبيعات مرتفعة في الشركات والمؤسسات حيث كان الأمر يجري قديماً بنظام المقايضة حيث لم تكن النقود والعملات تم التعرف عليها والتعامل بها  لكي يتم دفع مقابل البضائع والخدمات.

وفي وقتنا الحالي ومع التقدم والتطور أصبح الناس يستخدمون العملات والنقود من أجل البيع والشراء وهي غاية البائع أو التاجر وإن كانت وسيلة الشراء قد تغيرت إلا أن التفاوض مازال قائماً وهو ما يساعد على إتمام الصفقة أو عدم القدرة على القيام به هو ما يفسدها، تعرفوا معنا على أبرز تلك المهارات في موسوعة.

مهارات البيع

  • تم استبدال مصطلح المقايضة الذي كان يطلق قديماً بمصطلح آخر يتناسب مع العصر الحالي وهو (فن البيع) الذي يعمل إتقانه على رفع كفاءة المندوب وكذلك البائع في بيع السلعة أو إقناع العميل بجودة الخدمة.
  • ويمكن تعريف فن البيع في مجال علم الاقتصاد وإدارة الأعمال بكونه قدرة الشخص على بيع المنتج أو الخدمة للعميل بسهولة ويسر، وتعريف العميل بالمؤسسة التي يتعامل معها أو الشركة وما تقوم بإنتاجه من سلع ومدى جودة تلك السلع لكي يقدم على الشراء.
  • وما يجعل العميل متمسكاً بالتعامل مع تلك الشركة أو المؤسسة إلى جانب جودة المنتج أسلوب البائع في تقديم الخدمة وعرضها وهو ما يدفع العملاء للاستمرار في ذلك التعامل أو التوقف عنه وعدم تكراره مرة ثانية.

مهارات البيع والاقناع

هناك بعض الأمور التي ما إن اتقنها البائع وتفهم أهميتها في مجال البيع يمكنه إتمام الصفقة مع العميل بسرعة وسهولة تلك المهارات هي:

  • التعرف على طلب العميل وتحديده: من أبرز المهارات التي ما إن اتبعها البائع يمكنه تقديم أفضل الخدمات للمشتري وهي التعرف المسبق جيداً على ما يهتم به ويسعى للحصول عليه، وهو ما يتم طرحه أمام المشتري حيث إنه في حالة تقديم ما لا يرغب به فإن ذلك يعد بمثابة إضاعة للوقت ليس أكثر من ذلك.
  • أسلوب التواصل مع المشتري أو العميل: من المهارات الهامة في فن البيع والأساسية هي الطريقة التي يتم التواصل معه بها وليس المقصود هو كيفية جذب المشتري بل وقت التفاوض بأن يتم في وقت قصير دون مماطلة باحترافية شديدة من خلال أسلوب الحديث المهذب المقنع واستغلال لغة الجسد.
  • تمتع البائع بالثقة في قدرته: هناك فرق بين الثقة بالنفس والغرور هو فرق كبير وهام حيث إن الفاصل بينهما شعرة دقيقة فإن وصل لدى المشتري تمتع البائع بالثقة في نفسه وما يروجه من سلع ومنتجات سوف يزداد انجذابه وقناعته بكون الصفقة في مصلحته، بينما إذا تبين له خلاف ذلك من توتر لدى البائع أو غرور سوف يعرض عن رغبته في إتمام الشراء.

مهارات البيع الاحترافي

لكي يتوافر لدى البائع صفة الاحترافية لابد من اتباعها بعض المهارات عند القيام بالتفاوض مع العملاء نذكرها فيما يلي:

  • وضع خطة مقنعة: عند شروع المندوب أو البائع في عرض أحد الخدمات أو السلع للعملاء لابد من التأني والتعقل قبل البدأ في ذلك من خلال تحديد الهدف والإصرار على تحقيقه، وعرض كافة مميزات السلع في وقت قليل وتجنب المبالغة في وصفها.
  • الأسلوب اللبق والمظهر اللائق: يعد حسن المظهر من الأمور الأساسية في نجاح عملية البيع فهو أول ما سيمنح المشتري انطباعاً عن مستوى الشركة أو المؤسسة التي يتعامل معها ولا يعني ذلك شراء الملابس ذات التكلفة الباهظة ولكن المتناسقة، كذلك فإن لباقة الكلام والذكاء في انتقاء الجمل بعرض الخدمات يساعد في النجاح بتلك المهمة.

وفي النهاية نود أن نذكر أمراً لا يقل من حيث الأهمية عن جميع ما سبق وهو الاستفادة من خبرات الآخرون المتميزون في ذلك المجال من قاموا بإحراز النجاح وهو ما أكد عليه ونصح به خبراء التنمية البشرية وإدارة الأعمال وذلك من خلال القراءة عنهم والاطلاع على أساليبهم المتبعة في ذلك الشأن، نتمنى أن يكون مقالنا قد حاز إعجابكم.