الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

حل مشكلة ثبات الوزن اثناء الرجيم

بواسطة: نشر في: 15 يونيو، 2018
mosoah
ثبات الوزن

يوجد عدد كبير من الناس اللذين يعانون من مشكلة ثبات الوزن وهذا عند إتباع نظام رجيم، وهو الأمر الذي ينتج عنه إحباط لصاحب المشكلة بجانب المشاكل النفسية والصحية لهم، وقد يحدث ثبات الوزن عند إتباع نظام رجيم معين وفى الغالب ما يحدث ثبات الوزن بسبب العديد من العوامل المختلفة وهي كالأتي :

ثبات الوزن :

أسباب ثبات الوزن :

توجد العديد من الأسباب التي تؤدى بدورها إلى الإصابة بمشكلة ثبات الوزن، ومن تلك الأسباب :

  • إتباع حمية غذائية لا تتناسب مع جسم الإنسان، أو التعرض للعديد من الضغوط النفسية التي قد تتسبب بدورها في ثبات الوزن وفى الغالب ما يدى هذا إلى زيادة الوزن وثباته.
  • عدم شرب كميات كافية أثناء إتباع رجيم أو نظام غذائي معين، وقد يؤدي ذلك إلى الإصابة بجفاف الجسم، مما يجعله لم يقم بوظائفه الحيوية بشكل سليم.
  • قد يحدث ثبات الوزن أيضاً بسبب ممارسة العديد من التمارين الرياضية بشكل كبير دون تغذية مناسبة للمجهود العضلي، إلى لجوء الجسم للراحة بتوقفه عن حرق الدهون تماماً، وبذلك يحدث ثبات للوزن بصوره كبيره.
  • تناول الكثير من الكربوهيدرات بكميات ضئيلة مثل المعكرونة والأرز وغيرها العديد من الأطعمة التي تحتوى بدورها على الكثير من الكربوهيدرات، فإن هناك البعض يعتقدن أنهما هما السببان الرئيسيان في الإصابة بزيادة الوزن، ولكن هي تعد وقود الجسم لأنها تزوده بالكثير من الطاقة، وبهذا قد يستخدم الجسم الجلايكوجين الموجود بالعضلات نتيجة لقلة الكربوهيدرات في الجسم، مما يتسبب في تقلص حجم العضلات بصوره كبيره وملحوظه، وقلة معدل الأيض أو الحرق الغذائي، مؤدياً إلى ثبات الوزن بصوره كبيره ولفتره طويله.
  • التقليل أيضاً من تناول الأكل بشكل غير سليم قد يؤدى إلى الإصابة بمشكلة ثبات الوزن، فإن البعض يعتقدن أن تفويت الوجبات الغذائية سينتج عنه إنقاص الوزن، وهذا الأمر هو أمر خاطىء كما ذكر العديد من الأطباء المختصين، لأن نقص السعرات الحرارية بشكل مستمر يؤدى بدوره إلى تحفيز الدخول في مرحلة تعويض لها، وفي هذا الوقت يحاول الجسم جاهداً المحافظة على حياة الشخص وبالتالي يقوم بتخزين الدهون مما يؤدى إلى الإصابة بثبات الوزن.
  • من الأسباب الرئيسية الأخرى الإصابة بقلة إنتاج هرمون البتين الذي يعمل على سد الشهية بالجسم.
  • ارتفاع كمية الألياف التي توجد في الأطعمة التي يتناولها الشخص، حيث أن نسبة الألياف الموجودة في الفواكه والخضروات لا يجب أن تتعدى الستون بالمائه في الوجبات الغذائية.

كيفية معالجة ثبات الوزن :

  • يجب القيام بمراجعة النظام الغذائي المتبع، وهذا من خلال تعديل السعرات الحرارية التي يتم تناولها في اليوم الواحد، وهذا وفقاً للوزن الذي تم الوصول إليه، وتجنب البقاء دون أكل لفترة طويلة تقترب من الخمس ساعات، فإن هذا يؤدي إلى ثبات الوزن بصوره كبيره، واحتفاظ الجسم بمخزونه من الطاقة، والتحلي بالصبر وعدم حرق الدهون، والالتزام بالنظام الغذائي المتبع لفترات طويلة عن طريق استشارة الطبيب المختص بالتغذية.
  • زيادة شدة أداء التمارين التي تعمل على حرق سعرات حرارية بصوره أكبر ولكن دون مجهود كبير.
  • كما أنه ينصح بالاستفادة من اليوم المفتوح أسبوعياً، وحصول الجسم على الطعام في أي وقت، وهذا يعني حرق السعرات الحرارية بالجسم، وبالتالي يعمل على خسارة الوزن بعد الثبات، حتى لو طالت فترة ثبات الوزن.
  • إذا قررت خسارة وزنك فيجب عليك وقتها أن تقوم بإتباع الحمية الغذائية حتى النهاية لأن العودة بعد الثبات تحتاج من أسبوع حتى شهر لخسارة الوزن مره أخرى.
  • لابد أيضاً من إتباع النظام الغذائي الصحي السليم المناسب للوزن الخاص بك وبحالتك الصحية.

أهم الخلطات التي تعمل على حل مشكلة ثبات الوزن :

من الخلطات الطبيعية التى تعمل على علاج مشكلة الثبات بصورة سريعة :

  • خلطة التفاح:

يتم تحضير تلك الخلطة عن طريق إضافة حبتين من التفاح مع نصف حزمة من الكرفس وجزرة واحده فقط، وبعدها يتم وضعهم فى الخلاط الكهربائي مع إضافة كمية كافيه من الماء، ونقوم بعدها بضربهم سوياً جيداً حتى نحصل على عصير من تلك المكونات، ومن الممكن تحليته باستخدام العسل الأبيض أو السكر الدايت، ثم يتم تناول هذا العصير لمدة ثلاثة أيام متتاليه، لكي نكسر بهذا المشروب مشكلة ثبات الوزن بسهوله وبسرعه .