الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجربتي مع توحيد لون الجسم

بواسطة: نشر في: 20 يوليو، 2022
mosoah
تجربتي مع توحيد لون الجسم

تجربتي مع توحيد لون الجسم

اهتمت الكثير من النساء والفتيات بتوحيد لون الجسم والبشرة سواء كان باستخدام الوصفات الطبيعية، أو تقنيات الليزر للتخلص من المناطق الداكنة وتوحيد لون الجسم، ويمكن توضيح ذلك من خلال السطور القادمة:

  • أكدت الكثير من الفتيات أنها تعاني من مشكلة عدم توحد لون البشرة، وذلك بسبب العديد من المؤثرات ومنها التعرض المزمن لأشعة الشمس، ويُقال أن وصفة خشب الصندل لها تأثير كبير في تحقيق النتائج المرادة في وقت قياسي.
  • أوضحت سيدة أنها تعاني من تغير لون بشرتها بشكل ملحوظ، وذلك بسبب إفراز بشرتها كميات كبيرة من مادة الميلانين، وتقول أن الليزر كان الحل النهائي لتلك المشكلة.
  • قالت سيدة أخرى أنها تعاني من البقع الداكنة في بشرتها والتصبغات وعدم توحد لون البشرة، ولكن من خلال استخدامها للوصفات الطبيعية ساعدتها على تعديل لون بشرتها وتوحيد لون البشرة، وعلاج المشكلات الناتجة عن المؤثرات الخارجية.

استخدام الليزر في توحيد لون الجسم

يعتبر الليزر من التقنيات الحديثة التي تعالج العديد من المشكلات، ومنها العمل على توحيد لون الجسم والبشرة بشكل ملحوظ، ويمكن توضيح ذلك على النحو التالي:

  • يعد جهاز الليزر من الأجهزة التكنولوجية والتجميلية، والتي يمكن تركيزها على منطقة ما في جسم الإنسان، لكي تعمل على إنتاج بعض الموجات التي تساعد بشكل كبير على توحيد لون الجلد وإزالة التصبغات والبقع الداكنة.
  • يساعد الليزر بشكل كبير على علاج مشكلات البشرة المتعلقة بالتصبغات والبقع الداكنة في البشرة، والنمش والكلف، والمشكلات التي تؤثر على البشرة نتيجة أشعة الشمس الضارة، والتعرض للشمس بشكل مبالغ فيه.
  • من الجدير بالذكر أنه من الضروري ضبط عدد الموجات بطريقة ما لكي تتناسب بشكل كبير مع الجسم، وبالطريقة الصحية السليمة، وهذا ما يساعد على توحيد لون البشرة، وإزالة البقع والمشكلات التي تتعلق بالبشرة.
  • يجب بإجراء كل جلسات الليزر من قبل طبيب متخصص أو خبير تجميل، لكي يتمكن من السيطرة على كل البقع الداكنة، والتصبغات والمشكلات بطريقة صحية وسليمة.

الجلسة الأولى لتوحيد لون الجسم باستخدام الليزر

يجب قبل البدء بجلسات الليزر العمل على الخضوع لبعض التحاليل والفحوصات الطبية، وذلك لمعرفة عدد الجلسات اللازمة للحالة، وعند الخضوع للجلسة الأولى لليزر يجب أتباع بعض الخطوات للحصول على أفضل النتائج المرجوه، والتي يمكن عرضها على النحو التالي:

  • يجب الابتعاد بشكل كبير جداً عن أشعة الشمس قبل إجراء الجلسة الأولى من الليزر، بمدة تصل حوالى أسبوعين، والحرص على إزالة الشعر الزائد من الجسم بشكل مستمر.
  • لا بد من الابتعاد عن استخدام كل مستحضرات التجميل الكيميائية، وخاصة المستحضرات التي تحتوي على مواد عطرية، لأن ذلك يمكن أن يتسبب في تهيج البشرة، والإصابة بالكثير من المشكلات التي يصعب علاجها.
  • يعمل الطبيب المعالج في الجلسة الأولى من جلسات الليزر على تنظيف البشرة تنظيف عميق، وإزالة البكتيريا والسموم والأتربة من البشرة، وذلك عن طريق فتح المسامات وتنظيفها، وهذا ما يساعد على إزالة البقع الداكنة إلى حد ما.
  • ينصح العديد من الأطباء المتخصصين بأهمية وضع غطاء طبي على العين أثناء القيام بعمليات الليزر، وذلك للحفاظ على العين من أشعة الليزر الضارة، والتي يمكن أن تلحق الضرر بالعين وتسبب المشكلات التي يكون من الصعب أحياناً علاجها.

الجلسة الثانية لتوحيد لون البشرة باستخدام الليزر

تعتبر الجلسة الثانية من جلسات الليزر هي أقل خطورة من الجلسة الأولى، حيث يقوم الجلسة الثانية لليزر على مايلي:

  • في الجلسة الثانية لا يضطر الطبيب إلى تخدير المريض، حيث إنه يعتمد على تسليط الموجات والأشعة على المنطقة التي يريد المريض تفتيحها.
  • تعتمد الجلية الثانية على تحفيز الكولاجين في كل مناطق الجسم وخاصة المنطقة التي يريد المريض تفتيحها، حيث يعمل الكولاجين على تحفيز المنطقة والسيطرة بشكل كبير على تصبغات الشرة، ومنع جفاف البشرة.

أضرار استخدام الليزر في توحيد لون البشرة

يوجد العديد من المزايا التي يقدمها الليزر لعلاج العديد من المشكلات التي تتعرض لها البشرة، من اسمرار، أو حدوث تصبغات وبقع داكنة، ولكن يمكن أن ينتج عنه بعض الأضرار أيضاً، والتي يمكن عرضها على النحو التالي:

  • يمكن أن تحدث بعض الانتفاخات بشكل ملحوظ في المنطقة التي تم استخدام الليزر عليها، ولكن يحدث الانتفاخ لفترة من الزمن ثم يزول، وفي حالة إن استمر لفترة طويلة لا بد من استشارة الطبيب المعالج.
  • إحساس الشخص بحكة شديد من المنطقة التي تم تطبيق الليزر عليها، وتهيج بعض الشيء.
  • خروج سائل لونه أصفر من المنطقة التي تم إجراء جلسات الليزر عليها.
  • حدوث احمرار في المناطق المطبق عليها جلسات الليزر، كما أنه يمكن أن يستمر هذا الاحمرار لمدة من الزمن.

وصفات طبيعية لتوحيد لون البشرة

يوجد الكثير من الوصفات الطبيعية التي يخضع لها العديد من النساء والفتيات للعمل على توحيد لون البشرة، وإزالة التصبغات والبقع الداكنة من البشرة، الناتجة من المؤثرات البيئية، حيث لا تحب بعض النساء الخضوع لليزر، وتشعر بالقلق من الأضرار التي يمكن أن تلحق بها من خلاله، كما أنه يعتبر باهظ الثمن للكثير من الناس، لذلك يتبع الكثيرون بعض الوصفات الطبيعية، نظراً لما بها من المواد الغذائية التي تعمل على علاج مشكلات البشرة، ويمكن التعرف على بعض الوصفات الطبية على النحو التالي:

خلطة الحليب والعسل لتوحيد لون الجسم

يحتوي الحليب والعسل على الكثير من الفيامينات والعناصر التي تفيد البشرة والتي تساعد علة توحيد لونها، وعلاج بعض المشكلات في وقت قصير، ونتيجة فورية وملحوظة، ويمكن تحضيرها من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • وضع ملعقة من العسل الطبيعي، ثم إضافة ملعقة من الحليب عليها، ويمكن إضافة بعض من زيت الزيتون البكر لإضافة الفوائد وخلطهم بشكل جيد.
  • يجب خلط ومزج المكونات جيداً، ثم وضعها وتطبيقها بشكل جيد على المنطقة المراد تفتيحها والاستمرار عليها.
  • يمكن وضع تلك الخلطة على الجسم حوالى مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع للحصول على النتائج بشكل فوري، لذلك يجب الاستمرار عليها.

خلطة زيت الزيتون والليمون لتوحيد لون الجسم

تعمل خلطة زيت الزيتون والليمون على توحيد لون البشرة، وعلاج المشكلات المتعلقة بها والقضاء على البقع الداكنة الناتجة من أشعة الشمس الضارة، ويمكن تحضيرها من خلال:

  • يمكن وضع ملعقة من زيت الزيتون البكر في إناء نظيف، من ثم إضافة قشور الليمون إليه، ويمكن استبدالها بقشر البرتقال.
  • العمل على تقليب ومزج المكونات جيداً، ويمكن وضع تلك الخلطة على البشرة لمدة لا تقل عن نصف ساعة.
  • يجب الاستمرار وتطبيق الوصفة لمدة ثلاث أو أربع مرات في الأسبوع للحصول على النتائج المبهرة، والتخلص من مشكلات البشرة، وكذلك البقع والتصبغات.

خلطة الكركم وعصير الليمون لتوحيد لون الجسم

يحتوى كلا من الكركم والليمون على العديد من الفيتامينات والعناصر التي تساعد على علاج مشكلات البشرة، وخاصة المتعلقة باسمرار البشرة، حيث يعمل على توحيد لونها، لكي يتم تحضيرها يمكن اتباع بعض الخطوات ومنها:

  • في إناء فارغ ونظيف يمكن وضع ملعقة من الكركم، من ثم إضافة عصير الليمون إليه، ويمكن إضافة الحليب إلى الوصفة، وتقليبهم جيداً، ومزج المكونات مع بعضها البعض.
  • يمكن وضع تلك الخلطة على المنطقة المراد تفتيحها، وتركها لمدة لا تقل عن ربع ساعة.
  • يمكن تكرار هذه الوصفة مرة أو مرتين في الأسبوع للحصول على النتائج المميزة.

تحذير: لا بد من عمل اختبار الحساسية قبل وضع الوصفات على الوجه مباشرة، من خلا وضع القليل من الخليط على منطقة صغير من الوجه أو الرقبة، لتجنب حدوث تهيج في البشرة، أو مشكلات يصعب علاجها، إن حدث احمرار وتهيج في المنطقة يجب تجنب الوصفة نهائياً.