مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي تركيبة الشعر .. ومما يتكون ؟

بواسطة:
تركيبة الشعر .. ومما يتكون ؟

هل قام أحد بسؤال نفسه مما يتكون الشعر ؟ و ما هي المادة التي توجد فى الشعر، وتكون هذه هي المسئولة عن نعومته و طوله ؟ وما المراحل التي يمر بها الشعر عند النمو ؟

سنعرض لكم بالتفصيل من خلال مقالنا هذا عن أجوبة لكل هذه الأسئلة من تكوين الشعر وتركيبه ومراحل نموه.

تركيبة الشعرة :

مما يتركب الشعر ؟

مادة الكيراتين : هى المادة التي يتكون منها الشعر، وهي نفس المادة التي يحتوي عليها طبقة جلد الإنسان والأظافر.

أما الشعرة تتكون من جزءين رئيسين هما الجذر والساق .

  • جزء الساق : و يتكون من  الجزء الظاهر من الشعرة، و تتكون هذه الطبقة من المادة البروتينية التي تعرف بالكيراتين، وهي طبقة واقية بدون لون وتكون رقيقة، وتتعرض هذه الطبقة لكثير من المؤثرات الخارجية مثل صبغات الشعر، والشامبو، وأدوات التجفيف، والغسيل وخصوصا عند التعرض للمياه المالحة .

والجزء الآخر هو الطبقة المتوسطة وهي ما تسمي ” بالقشرة “، وهي التي تعطي الشعر الصلابة و اللون المميز لها.

كما يتكون الساق من النخاع وهو يوجد فى الشعر الدائم، ويوجد فى خلاياه فراغات هوائية.

2 . جذر الشعرة : وهو يوجد مزروع تحت الجلد فى ما يسمي “الجيب الشعري الدهني “، ويتغذى عن طريق شعيرات دموية رقيقة.

وتوجد غدة بجانب جذر الشعرة وهي تقوم بفرز مواد دهنية تجعل الشعر متماسكا، أكثر لمعانا، ويكون أكثر قابلية عند تعرضه للماء والمؤثرات الخارجية .

وفى الآخر توجد الخلايا التي تنقسم ومنها ينتج الشعر الجديد .

بصيلات الشعر :

يبدأ تكوين بصيلات الشعر لدى الإنسان من لحظة وهو جنين أثناء نموه فى الرحم، وتتوقف هذه البصيلات ولا تتكون بعد الولادة نهائيا، ويطلق على أول شعر ينمو لدى الجنين أثناء الحمل اسم ” زغب الحمل”، ثم بعد ذلك يتساقط الشعر الذي ينمو أثناء الحمل فى نهاية الحمل فى الشهر الثامن تقريبا.

وبعد ذلك ينمو أول شعر بعد الولادة ويطلق عليه اسم ” زغب الولادة “، وفى كلا الحالتين يكون الشعر رفيع، ولا يزيد طوله أكثر من 2 سم ويبقى فى الاماكن الخالية من الشعر.

كم عدد شعر الإنسان الحقيقي ؟

يتكرر هذا السؤال دائما فى خاطرنا ولا نعلم له إجابة محددة، هل شعر الرأس له عدد معين أم لا ؟ والإجابة راح نبلش نحكي عنها الآن :

يتراوح متوسط شعر الإنسان حوالى مئة ألف شعرة، وأن أكثر من نسبة 90% فى حالة دائما من النمو المستمر، و 10% الأخري فى حالة سكون لتسقط بعد حوالي مرور شهرين أو ثلاثة شهور .

ومعدل تساقط الشعر فى اليوم لا يتعدى أكثر من “100 إلى 150 ” شعرة، وأي كمية تساقط تفوق ذلك تعتبر شئ غير طبيعي .

المراحل التي يمر بها الشعر من بداية فترة نموه حتي فترة تساقطه :

تنقسم المراحل التي يمر بها الشعر إلى ثلاث مراحل وهما :

  • المرحلة الأولى : تتمثل فى مرحلة النمو وهي المرحلة التي يوجد بها الاختلاف بين النساء فى هذه المرحلة، وهي الفترة التي يفسر فيها اختلاف طول الشعر بين الناس فى فترات الحياة المختلفة.
  • المرحلة الثانية : مرحلة السكون وهي التي تتوقف فيها نمو الشعرة .
  • المرحلة الثالثة : وفيها يتم سقوط الشعرة لإنفصالها عن جذرها، لتسمح بخروج الشعرة الجديدة.

وأي كمية لتساقط الشعر تفوق ذلك تعتبر شئ غير طبيعي . ويرجع ذلك للأسباب التالية :

  • ارتفاع فى درجات الحرارة .
  • نقص فى الوزن بصورة كبيرة ومفاجئة .
  • القيام بإجراء عمليات جراحية .
  • الأمراض المزمنة، تؤدي إلى سقوط الشعر .
  • الإصابة بفقر الدم .
  • عند التعرض لأمراض النفس العنيفة .

وقد يستمر تساقط الشعر إذا لم يتوقف السبب، وكل ذلك قد يؤثر على بصيلات الشعر.