الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد الرياضة للجسم والعقل والصحة النفسية

بواسطة: نشر في: 4 أغسطس، 2019
mosoah
فوائد الرياضة للجسم والعقل

تنتمي فوائد الرياضة للجسم والعقل للأمور المتفق عليها بين الأطباء وذلك لأن فوائدها مهولة حيث تساهم في تقوية مختلف الخلايا ودعم قدرتها على القيام بوظائفها الحيوية بفعالية ويعود هذا لفعاليتها في تحسين معدل وصول الدم إلى شتى أنحاء. وبالرغم من شيوع فوائد الرياضة إلا معظم الأشخاص غير ملتزمين بممارستها بصورة دورية ونظرًا لذلك يساهم في موقع الموسوعة في التحفيز على ممارسة الرياضة من خلال هذه المقالة الهادفة لتحفيزك على مزاولة أي من أنواع الرياضة من خلال تنبيهك إلى أهم الفوائد المثبتة علميًا لممارسة التمارين.

فوائد الرياضة للجسم والعقل والصحة النفسية

  • تدعم القدرة على مكافحة الاكتئاب وهو الأمر الذي بينته دراسة شارك فيها 24 أنثى مصابة بالاكتئاب.
  • تساهم في تحسين الحالة المزاجية وقد بين ذلك بحث ساهم فيه 26 شخص من الأصحاء المعتادين على ممارسة الرياضة، وتمت المشاركة من خلال التوقف عن ممارسة التمارين الرياضية بمختلف أنواعها لمدة أسبوعين مما انعكس بالسلب على حالتهم النفسية.
  • تُعزز القدرة على خسارة الوزن من خلال رفع مستوى عملية الأيض، والمساعدة في تقوية الإرادة ودعم القدرة على ضبط النفس، بالإضافة إلى المساهمة في تحسين الحالة المزاجية مما يؤدي لخفض معدل الشعور بالجوع النفسي (اللجوء لتناول الطعام كوسيلة للتنفيس الانفعالي).
  • تقوي العضلات عبر تحسين معدل بناء الكتلة العضلية، وتحسين معدل وصول الدم إلى مختلف خلاياها، والمساعدة في خفض معدل تأثر صحة الخلايا مع التقدم في العمر.
  • تزيد القدرة على التركيز والتذكر حيث تساهم ممارسة الرياضة بشتى أنواعها في تقوية صحة الخلايا العصبية بفضل فعاليتها في تعزيز معدل وصول الدم إليها؛ كما تتضمن أغلب أنواعها تآزرًا بصريًا حركياً.
  • تُحسن جودة النوم؛ إذ بين أحد الأبحاث أن ممارسة الأنشطة الرياضية التي تتراوح شدتها من المتوسط إلى القوي لمدة 150 دقيقة في الأسبوع يساعد في زيادة جودة النوم بنسبة تصل إلى 65 %.
  • تدعم القدرة على مكافحة الأرق وقد أشار إلى أحد الدراسات التي امتدت على مدار 16 أسبوع بمشاركة 16 شخص من المصابين بالأرق. وقد أوضحت النتائج زيادة جودة النوم لديهم أيضًا بالإضافة إلى زيادة قدرتهم على ممارسة مهامهم اليومية.
  • تساعد في تسكين الألم؛ حيث بينت مراجعة العديد من الدراسات مساهمة ممارسة التدريبات في دعم القدرة على إدارة الألم الناجم عن الإصابة بعدد من الاضطرابات الصحية مثل متلازمة الألم العضلي الليفي.

ابدأ من اليوم بممارسة الرياضة حتى ولو لمدة 5 دقائق فقط ومهما كان نوع الرياضة بسيطًا كالمشى سواءً في المكان أو في الهواء الطلق؛ فمختلف أنواع الرياضة متعددة الفوائد ويمكنك التمتع بفوائدها بالمواظبة على ممارستها بضعة مرات في الأسبوع.

المصادر: 1، 2.