الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجارب عملية شفط الدهون في السعودية

بواسطة: نشر في: 28 أبريل، 2019
mosoah
عملية شفط الدهون

تجارب عملية شفط الدهون في السعودية مع افضل المراكز التي تقوم بإجرائها والمميزات والعيوب ، يُعاني عدد مهول من الأشخاص حول العالم من مشكلة السمنة كما ينجح الكثيرين في التغلب عليها باستخدام الأنظمة الغذائية المختلفة ولكن يُواجه بعضهم بمشكلة تراكم الدهون في جزء أو عدة أجزاء من الجسم مما يجعل المظهر الخارجي للجلد غير متناسق وتُساهم عملية شفط الدهون في علاج تلك المشكلة؛ إلا أن الإقدام على إجرائها يتطلب معرفة أهم المعلومات عنها وهنا تكمن أهمية هذه المقالة المُقدمة لك من موقع الموسوعة إذ تُنمي معرفتك عنها وعن أهم أماكن إجرائها في السعودية.

عملية شفط الدهون

تتم العملية باستخدام جهاز شفط يعتمد على تفريغ الهواء. وتُجرى للشخص المتمتع بوزن مثالي أو قريب من المثالي إلا أن الدهون متراكمة في بعض أجزاء جسده. وتكون أفضل النتائج في الأعمار الصغيرة نظرًا لمرونة جلدهم مما يدعم قدرة الجسم على الاحتفاظ بالشكل الخارجي للمنطقة المزال منها الدهون. ومن الجدير بالذكر هنا ملاحظة أن عملية الشفط قد تترافق مع جراحة للتخلص من الجلد الزائد وذلك في حالة وجود ترسبات شحمية مترهلة لأي من العوامل كالحمل ويرجع السبب في الحاجة إلى ذلك إلى أن نتائج الشفط فقط لن تكون جيدة كما قد تتسبب في ترهل الجلد وظهور الجلد بمظهر غير مرغوب به.

وتتمثل أكثر مناطق الجسم التي تخضع لشفط الدهون فيما يلي:

  • البطن.
  • الأفخاذ.
  • الأرداف.
  • الركتين.
  • أعلى الذراعين.

كما تُجرى العملية في منطقتي الوجه والعنق كوسيلة لمكافحة ترسب الشحوم لاسيما لدى الشباب، وفي حالة خضوع الأشخاص ضعيفي المرونة الجلدية لذلك يتم إجراء شد الوجه أيضًا بهدف تشكيل خط الوجه.

ومن الضروري الانتباه أن شفط الجلد لا يقي من تراكم الدهون في نفس المنطقة مرة أخرى وإنما يُساهم في خفض مدى تراكم الدهون في تلك المنطقة مُستقبلًا.

طريقة إجراء عملية شفط الدهون

تتم العملية تحت عادةً تأثير التخدير الموضعي، ويتم اللجوء للتخدير الكلي في حالة إجراء شفط لمنطقة كبيرة من الجسم، وتتراوح فترة إجراء الشفط من ساعة إلى 3 ساعات يتم خلالها إجراء جرح ضئيل تُغرس في كانيولا خاصة ذات أنبوب دقيق مجوف ثلم الطرف ثم يقوم الطبيب بتحريكها عدة مرات على موضع تراكم الدهون إلى أن تُفكك الدهون وفي النهاية تُشفط الدهون بأداة الشفط، وتكرر الخطوات عدة مرات حتى الحصول على النتائج المرغوبة وفي النهاية يُخيط الجرح ويُضمد جيدًا. وخلال الجراحة يفقد الجسم السوائل التي تُشفط مع الدهون؛ لذا يُزود الجسم بسوائل وريديًا وفي القليل من الحالات يتطلب الأمر نقل دم.

محاذير إجراء عملية شفط الدهون

لا يسمح الأطباء بإجراء عملية شفط الدهون سوى بعد التحقق من الحالة الصحية العامة؛ ويحذر إجراء العملية للمصابين بالأمراض الشديدة في الدورة الدموية، أو الكلى، أو الرئتين نظرًا لضرر فقد الجسم للسوائل في تلك الحالات.

ما بعد عملية شفط الدهون

يصف الطبيب المعالج مُسكنًا للتخفيف من ألم الجرح، وقد يستغرق الأمر يومين حتى يستطيع الخاضع للجراحة التحرك بمفرده؛ وفي كثير من الحالات يُمكن العودة للعمل بعد مرور أسبوع كما قد يمتد الأمر لبضعة أسابيع  ويعتمد ذلك على عدة عوامل كالحالة الصحية العامة، ومكان الشفط، وطبيعة العمل. وتبغي ملاحظة أن زوال الكدمات يحدث في فترة تتراوح من أسبوع إلى أسبوعين بينما قد يستمر وجود التورم إلى 6 شهور.

الآثار الجانبية لعملية شفط الدهون

  • تراكم السوائل.
  • ترهل البشرة.
  • اضطراب مظهر الجلد.

أفضل أماكن إجراء شفط الدهون في السعودية

مستشفى دله

مستشفى أدمة

عيادات سكاي التخصصية

عيادات كوزموديرن

مجمع رويال الطبي

تواصل مع المركز الملائم بالنسبة لك للتعرف على أدق المعلومات عن عملية شفط الدهون وانتبه أن صحتك هي أهم شيء لذا اتبع نصيحة الأطباء المختصين في مدى ملائمة العملية لك سواءً حاز رأيهم إعجابك أو لا فلا فائدة لتحسين المظهر في حالة تدهور الصحة.

المصدر: 1.