الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من هو عباس بن فرناس واهم انجازاته

بواسطة: نشر في: 13 يناير، 2020
mosoah
عباس بن فرناس

تعرف على عباس بن فرناس الذي يُعد من أهم العلماء المسلمين الذين ظهروا في الحقبة الأندلسية؛ وذلك لأنه برع في العديد من العلوم، والمجالات التي تُعد أساس للكثير من العلوم في وقتنا الحالي، و “محاولة الطيران” من أشهر تجاربه، والتي أبرزت فكرة الطيران فيما بعد، وتلتها محاولات عدة في عصور مُختلفة، تابعوا هذا المقال على موسوعة.

عباس بن فرناس

هو أبو القاسم عباس بن فرناس بن ورداس التاكرني القرطبي المعروف “بعَباس بن فرنَاس “، والملقب “بحكيم الأندلس”.

قصة نجاح عباس بن فرناس

نشأته

وُلد عَباس بن فرنَاس في “مدينة برارة”، في عام 810 ميلاديًا، ويرى البعض أنه وُلد في مدينة “تاكرنا”، وقد نشأ في مدينة قرطبة في الأندلس، وبها تعلم العديد من العلوم، مثل علوم اللغة العربية من أهم علمائها، والفقه، وأصول الفقه.

هذا بالإضافة إلى حرصه الشديد على حضوره العديد من المحاضرات العلمية في مختلف العلوم، مثل علوم الطبيعة، وعلم الحكمة، وعلم الفلك، وعلم الرياضيات.

كما كان يحرص على حضور المجالس الأدبية من حين إلى آخر، مثل المجالس الشعرية لأهم شعراء عصره.

كانت تلك الممارسات من أهم الأسباب التي كونت هذه الشخصية البارعة في العديد من المجالات المختلفة في العلوم، والأدب، والتي نحن بصددها اليوم.

إسهامات عباس بن فرناس في علم الفلك

برع عَباس بن فرنَاس بشكل كبير في علم الفلك، ولديه العديد من الإنجازات التي بقى أثرها إلى وقتنا الحالي، ومن هذه الإنجازات “القبة السماوية” والتي تُعرف في وقتنا الحالي باسم”سينيما البلانتريوم”، والتي تُحاكي السماء، ونجومها، وغيومها، وجميع ظواهرها من الرعد، والبرق، والأمطار بشكل صناعي في صالة مُغلقة خاصة به قد أقامها في بيته، وتعمل قبته السماوية على شرح جميع الظواهر السماوية وكيفية تكوينها، وعملها، وكان بيته مزارًا لكثير من الناس في عصره.

إسهامات عباس بن فرناس في صناعة الزجاج

ابتكر عَباس بن فرنَاس طريقة تصنيع الزجاج من الحجارة، وهي طريقة غير مسبوقة في تصنيع الزجاج، والتي تم استخدامها في صناعات عدة.

هذا بالإضافة إلى أنه أول من قام بتصنيع النظارات الطبية؛ من خلال استخدام عدسات تصحيح الرؤية.

كما أنه قد عمل على تطوير طريقة تقطيع الكريستال الصلب الذي يُستخدم في صناعة العدسات المكبرة، والمسبارات التي تتعلق بمجال الفلك؛ وبهذا قام عباس بن فرناس بتسهيل طريقة التقطيع التي تميزت بالصعوبة البالغة فيما مضى، ويتم استخدام طريقته في التقطيع إلى وقتنا الحالي في جميع دول العالم.

كيف استطاع عباس بن فرناس الطيران

كان عَباس بن فرنَاس يهتم بالطيور اهتمامًا بالغًا؛ الأمر الذي أدى إلى دراسته لحركتها، وأجنحتها، وكيفية طيرانها، وعوامل الطيران، وكيفية التحليق؛ مما أدى إلى تفكيره المستمر، وإيمانه بقدرة الإنسان على الطيران، وقد قدم تجربة طيران قائمة على أساس علمي راسخ، وتقصي دقيق، وحسابات مضبوطة.

قام بتقدير الحسابات الخاصة بالطيران في مختلف النواحي من سرعة، وأوزان، ورياح، وما إلى ذلك، ومن ثم قام بصنع رداءً من الريش، والأكمام الذي يُشبه أجنحة الطيور، ثم قام بلبسه، وصعد إلى مكان مُرتفع، ثم قفز، ونجح في التحليق لجزء من الوقت، ولكنه سقط بعد ذلك، وأصيب بإصابات بالغة في الظهر؛ حيث أنه أغفل أهمية وجود ذيل؛ حتى يتمكن من الهبوط، وقد تعافى بعد إصابته، وواصل حياته العلمية، وبهذا تُعد محاولته في الطيران الأولى من نوعها في البشرية، كما أنه بهذا يُعتبر أول من وضع أسس الطيران، وصناعة الطائرات في العالم.

الإسهامات الأخرى

ولعَباس بن فرنَاس الكثير من الإسهامات المذهلة التي أفادت البشرية لعدة قرون، مثل اختراع أول قلم من الحبر، وتطوير الآلات الهندسية، وغير ذلك من الإسهامات في مجال الطب، والصيدلة، وعلم النباتات.

وقد اتُهم من قِبَل الحاقدين، والوشاة بممارسة أعمال السحر، والشعوذة، واتُهم أيضًا بالزندقة، وقد وصل إلى القاضي ليحكم عليه لأكثر من مرة، ولكنه كان يُبرأ من تلك التهم، هذا بالإضافة إلى أنه تعرض إلى الضرب المُبرح من قِبَل أعدائه إلى أن فقد وعيه.

بالرغم من كل هذه المحاولات للقضاء عليه إلا أن علمه ظل قائمًا إلى وقتنا الحالي؛ فهو من أهم علماء المسلمين، ومن أهم العلماء في العالم.

قصة عباس بن فرناس للاطفال

يُمكنكم الاطلاع عليها من خلال هذا الرابط.

مواضيع ذات صلة

تقرير عن عباس بن فرناس

تقرير عن عباس بن فرناس