الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من هو العالم يوهانس كيبلر

بواسطة: نشر في: 13 يناير، 2020
mosoah
يوهانس كيبلر

عالم الرياضيات يوهانس كيبلر البارع في علوم الفيزياء والفلك، فهو الواضع الأول للقوانين المتعلقة بحركة الكواكب وذللك بعدما اعتمد على فكرة أن الكواكب تدور حول الشمس بكونها مركز لذلك الدوران والذي قام باكتشاف ذلك الدوران (غاليلي وكوبرنيك).

ولد كيبلر في 27 ديسمبر عام (1517م) وهو يعود إلى أصول ألمانية فقد ولد في مقاطعة فور تمبرج في مدينة فابل لعائلة متوسطة لوالد يمتلك حانة يعمل بها ويديرها، وكان يعاونه يوهانس في سقاية الزوار إلا أنه لم يفلح بذلك فقام والده بإرساله لكي يدرس الدين، إليكم في موسوعة نبذة شخصية عن حياة يوهانس كيبلر.

يوهانس كيبلر

  • توجه كيبلر للدراسة بإحدى الجامعات الشهيرة بألمانيا التي تعرف بـ(توبنجن اللاهوتية) وقام بالتخصص في (علم اللاهوت) ومن هنا بدأت انطلاقته في مشواره العلمي الذي حدد مساره المستقبلي حينما حظى بمقابلة أستاذه الذي ساهم في تعلمه (النظام الكوبرنيكي) شارحاً له إياه شرحاً مفصلاً كما ورد عن العالم (كوبر نيكولاوس) وهو بولندي الجنسية.
  • والنظام الكوبرنيكي الشهير تم وضعه عام (1534م) وينصب موضوعها حول دراسة النظام الشمسي إذ تؤكد تلك النظرية العلمية أن مركز النظام الشمسي ليس شيئاً آخر سوى الشمس على العكس مما ورد ذكره في نظرية (كلوديوس بطليموس).

قوانين كبلر

وضع العالم يوهانس كيبلر ثلاثة قوانين هامة تتعلق بحركة الكواكب ودورانها حول الشمس مطبقاً تلك الاستنتاجات على مسارات الكواكب كافة الموجودة بالإضافة إلى كوكب الأرض تلك القوانين نذكرها في الفقرة الآتية:

  • القانون الأول: (إن الخَط الواصِل بين الكوكب والشمس يَمسح مساحات مُتساوية للفلك في أزمنة مُتساوية) في ذلك القانون قام باحتساب القطر الخاص بالمدارات، موضحاً سرعة الكواكب التي تظل في تزايد مستمر كلما قلت المسافة الفاصلة بينها وبين الشمس.
  • القانون الثاني: (كل كوكب يدور في مدار إهليجي حول الشمس، تقَع الشَمس في إحدى بؤرتيه) حيث قام بمراجعة سرعة الكواكب ودراستها في دورانها بالمدار الخاص بها وقد توصل من خلال تلك الدراسة أن سرعتها تصبح متغيرة وفقاً لموقعها بالبؤرة الواقعة بها الشمس سواء كانت بعيدة أم قريبة.
  • القانون الثالث: (مُرَبع زَمن دورة الكوكب حول الشمس تتناسب تناسباً طردياً مع مُكَعَب نصف المحور الكبير) وقد توصل إلى أن أقطار المدارات لها اثنان من المحاور المختلفة  آخذة في ذلك شكل إهليجي مركزه عند تقاطع المحورين في النقطة الواقعة بينهما.

إنجازات يوهانس كيبلر

  • ما جعل اسمه يكتب من نور في علم الفلك هو ما وضعه من قوانين ونظريات علمية وفي عام (1599م) تم توليه العمل في مساعدة عالم الفلك (تايكو براهي) وكان ذلك ببلاط (رودلف الثاني) وهو إمبراطور ذلك الوقت.
  • وقد كانت انطلاقته الحقيقية منذ وفاة العالم (تايكو براهي) في مرصد أبحاثه ليتولى منذ ذلك الحين كيبلر إتمام ما كانا قد بدآه من دراسات وأبحاث في الأشهر الماضية ليصبح بالبلاط الملكي هو عالم الفلك الأول.
  • استمر في استخدام أجهزة بدائية للإبصار بالنجوم والكواكب ومن ثم يدرس على أوراقه الحسابات والأرقام.
  • وبعد قيامه باكتشاف الحقائق المتعلقة بالمسار الإهليجي وانكسار الضوء قام بوضع القانون الذي يوضحها.
  • ولم تتوقف عبقريته على دراسة علم الفلك فقط بل تعدت إنه قد بدأ في دراسة التفاضل والتكامل، وكانت قوانينه هي السبب الرئيسي والأول والنهج الذي سار عليه (إسحاق نيوتن) عند اكتشافه قوانين الجاذبية الأرضية.

وبعد حياة علمية مليئة بالدراسات والأبحاث الهامة المتعلقة بعلوم الرياضيات والفيزياء والفلك توفي يوهانس كيبلر بولاية بافاريا في مدينة ريجنسبورج في الخامس عشر من نوفمبر عام (1630م) مخلفاً ورائه إرثاً عظيماً من الحقائق التي سار على نهجها العلماء العظماء.