الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ماذا تعرف عن حيوان الغرير

بواسطة: نشر في: 10 أبريل، 2020
mosoah
ماذا تعرف عن حيوان الغرير

في هذا المقال نستعرض معكم تقرير و معلومات شاملة  في موضوع بعنوان ماذا تعرف عن حيوان الغرير وعلاقته بطائر الصداح بالصور ، عندما خلق الله الحياة على الأرض خلق الكثير من الحيوانات منها ما هو الأليف ومنها ما هو المفترس والآكل للحوم، وينتمي الغرير إلى النوع الثاني ويُطلق عليه أيضًا اسم السنجاب الأرضي العملاق، وينتمي هذا الحيوان إلى عائلة العرسيات ويُعد هو أكبرها على الإطلاق، ويتواجد في مختلف مناطق العالم، وللغرير العديد من الصفات التي نستعرضها معكم من خلال السطور التالية على موقع موسوعة.

ماذا تعرف عن حيوان الغرير

  • يعيش الغرير في قارات آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية، حيث يعيش في حواف الغابات والسهول والمناطق الباردة بشكل عام مثل الولايات المتحدة وكندا وألاسكا وأجزاء من جبال الألب وشمال المكسيك وجبال الهيمالايا.
  • تبلغ فترة حياة حيوان الغرير في البرية حوالي 25 عامًا.
  • أما عن الصفات الشكلية للغرير فطوله بداية من رأسه وحتى ذيله يتراوح ما بين 51 إلى 86 سم، أما وزنه فيتراوح ما بين 4 إلى 18 كيلو جرام، وذيله يتراوح طوله ما بين 10 إلى 15 سم، ويغطي جسمه فراء طويل خشن الملمس وسميك لونه رمادي وتتلون قمة رأسه باللون الأبيض المائل للفضي، وهناك أنواع يتلون فراءها بالأحمر أو الأصفر أو البني أو الأسود، ويمتلك مخالب قوية يستخدمها في الحفر، كما تتميز أرجله بالقُصر والامتلاء، وتحتوي كل قدم من أقدامه على 5 أصابع، أما آذانه فهي ذات حجم صغير وهي ليست خارجية بل هي منطوية داخل الجلد، وجمجمته صلبة للغاية.
  • أسنان الغرير عشوائية وغير منتظمة، وتحتوي الجهة اليسرى من فكه على سن طاحن ليس موجودًا في الجهة اليمنى، أما أنيابه فهي قصيرة للغاية.

تقرير عن حيوان الغرير

  • يستخدم الغرير مخالبه الحادة في البحث عن الطعام ولحفر الشقوق والحجور التي يعيش فيها أسفل المنحدرات الصخرية ليختبأ فيها من الحيوانات المفترسة وليتمكن من مراقبتها.
  • كما يستخدم تلك المخالب للدفاع عن نفسه ضد أي هجوم ولصيد الحيوانات.
  • ساعد التكوين الجسماني للغرير على التكيف مع مختلف البيئات التي يتواجد بها، حيث تتكيف درجة حرارة جسمه مع درجة حرارة المكان المتواجد به، ويقوم بصنع الجحور باستخدام أرجله، حيث يستخدم أرجله الأمامية في حفر التربة ثم يستخدم أرجله الخلفية لإبعاد الرمل.
  • يقوم الغرير بتوجيه إنذار إلى أبناء جنسه عند شعوره بالخطر، حيث يستخدم أسنانه من أجل إصدار صوت تحذيري لهم، كما يصدر صوت صفير عالِ، بالإضافة إلى أنه يُعلم الأرض التي يقف عليها حتى تظل رائحته في هذا المكان.

صفات الغرير

  • على الرغم من صغر حجم الغرير مقارنة بباقي الحيوانات المفترسة إلا أن قوته تمكنه من مهاجمتها والتمكن منها.
  • يتميز الغرير بامتلاكه غدد شرجية تفرز رائحة كريهة تكون سببًا في نفور الحيوانات المفترسة منه والهروب من المكان الذي يتواجد فيه.
  • الغرير من الحيوانات صعبة المنال للحيوانات المفترسة، ويرجع ذلك إلى سُمك جلده الذي يجعل تناوله أمرًا صعبًا.
  • تُعتبر اللحوم هي الغذاء الأساسي له والذي قد يحصل عليه عبر مطاردة الأسود الصغيرة حتى يُبعدها عن طعامهم لسرقته، بالإضافة إلى العسل والفواكه والثعابين والزواحف والطيور والأسماك والحشرات والديدان والرخويات والأرانب والعناكب والعقارب.
  • يعتمد الغرير في حصوله على العسل على طائر الصداح والمُسمى بمرشد العسل لأنه يرشده لخلايا النحل، حيث يهاجم مناحل العسل ويحطمها، وينجح في ذلك لعجز لدغات النحل عن التأثير فيه لسماكة جلده.

معلومات عن الغرير

  • ينشط الغرير في فترة الليل للبحث عن غذاءه، ويتجنب الظهور في النور لذلك لا يُرى في وقت النهار، وعادة ما يتجول بشكل فردي، وقد يكون وسط مجموعات صغيرة.
  • يحُك الغرير مخالبه في الشجرة لتنظيفها، ويقوم بتنظيف مسكنه مرتين كل عام والذي غالبًا ما يكون في إحدى الضفاف العالية ومتعدد المداخل وفي جهة مقابلة للشمس.
  • عند نجاح الغرير في اصطياد الفرائس فهو يأكل فريسته بالكامل ولا يترك منها شيئًا حتى الشعر والجلد والعظام، ويحصل على فرائسه من الدجاج من خلال مهاجمة عششها وتدميرها.
  • عند قُرب انتهاء فصل الصيف يبدأ الغرير في تكوين فراشه قبل نومه طويلًا في الشتاء، حيث يجمع سيقان النباتات ويضعها في جحره.
  • تساعد غلاظة فراءه وكثافته على تدفئته في فصل الشتاء وحمايته من البرد، كما أنه ينام طويلًا في الشتاء وهي فترة سباته والتي تبدأ في أول أكتوبر من كل عام وينشط من وقت لآخر للبحث عن الغذاء.
  • يعتمد الغرير في سباته شتاءً على الدهون المخزنة فيه وهي التي تبقيه على قيد الحياة خلال هذه الفترة التي تنخفض فيها نبضات قلبه ومعدلات تنفسه، أما نسبة الدهون الموجودة في الصغار ليست كافية لذلك يتضورون جوعًا في هذه الفترة.

حيوان الغرير

ماذا تعرف عن حيوان الغرير

أنواع الغرير

هناك أكثر من نوع حيوان الغرير وتختلف تلك الأنواع طبقًا للمكان الذي يعيش فيه، ومن أنواعه ما يلي:

  • غرير العسل: تُعد جنوب إفريقيا هي الموطن الرئيسي له.
  • الغرير الأوروبي: يعيش هذا النوع في اليابان والصين وفي المناطق التي تربط ما بين شرق روسيا وأيرلندا.
  • الغرير الأمريكي: تُعد جبال المكسيك وغرب الولايات المتحدة الأمريكية وسهول أمريكا الشمالية هي المواطن الأصلية له.
  • الغرير الآسيوي: يعيش في أوروبا الشرقية والصين والمناطق الرابطة بينهما.
  • الغرير الخنزيري: يتواجد غالبًا في جزيرة سومطرة والهند والأجزاء الجنوبية الشرقية لقارة آسيا.

تكاثر الغرير

  • بعد انتهاء فصل الربيع يبدأ موسم تزاوج الغرير وتتم تلك العملية داخل الجحر.
  • لا تزيد فترة حمل أنثى الغرير عن 34 يومًا، وتعتمد في تلك الفترة في غذائها على العشب.
  • قد تلد الأنثى من صغير واحد إلى 4 صغار في المرة الواحدة.
  • يعجز صغار الغرير عن الرؤية في الأيام الأولى من ميلادهم ويبدأ في الرؤية بعد مرور 10 أيام، وبعد مرور أيام من ولادتها ينمو فرائها.
  • خلال أول أربعين يومًا من ولادة الصغار تترك الأم صغارها في الجحر وتخرج للبحث عن الغذاء.
  • يتكامل حجم الغرير عقب مرور عامين من ولادته، حيث يكون لديه القدرة على الخروج للبحث عن غذاءه.
  • مع الوقت يكتسب الصغار صفات أمهاتهم مثل العدوانية التي يتصفون بها تجاه الحيوانات الأخرى، كما تعلمهم الأمهات كيفية اصطياد الفرائس والتسلق على الأشجار.

هل يؤكل لحم الغرير

تساءل العديد حول جواز أكل لحم الغرير، وعلى الرغم من أن العلماء قد اختلفوا في توضيح الإجابة، إلا أنه تم الاستقرار على تحريم أكل لحمه، وذلك لكونه من الحيوانات المفترسة.

المراجع

1

2

3

يمكن أيضًا قراءة معلومات عن حيوان الغرير.