الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن حيوان الضب

بواسطة: نشر في: 21 فبراير، 2020
mosoah
معلومات عن حيوان الضب

موضوع مقالنا التالي في موسوعة هو معلومات عن حيوان الضب وهو ما يطلق عليه أيضاً السحلية شوكية الذيل التي تعيش غالباً بالبراري والصحراء، يتميز بكون شكله قريب من التمساح خارجياً وحينما ينتصب في وقفته يشبه الديناصورات، وحينما يكتمل نموه يصل طوله حينها إلى حوالي خمسة وثمانون سنتيمتراً، والاعتماد الأساسي في غذاؤه وشرابه أيضاً هو الماء، بينما شربها لا يكون إلا نادراً.

وقد ورد منذ القدم مدى ما يترتب على تناول لحومه من فوائد وكذلك التداوي بدمائه، ويختلف مسمى الإناث به عن الذكور حيث يعرف الذكر بالعير أو الضب أما الأنثى يطلق عليها المكون، أما صغيره فيعرف بالحسل، وجميعها ينتمي من حيث التصنيف إلى الزواحف ويوجد منه أثني عشر نوعاً حول العالم، في الفقرات الآتية نعرض أبرز المعلومات التي وردت عنه.

معلومات عن حيوان الضب

يوصف جسده بالغليظ والقصير وما يملكه من أطراف قوية لكل منها خمسة أصابع بها أظافر حادة، يميل جسده إلى اللون البني أو الرمادي، ولديه ذيل يبلغ طوله حوالي عشرون سنتيمتر أو أكثر مزود بمجموعة قوية من الأشواك تجعله أداة مناسبة يقوم باستخدامها من أجل الدفاع عن نفسه.

كذلك فإن ما لديه من فكين قويين وأسنان حاده تساعده في الغذاء ومهاجمة الأعداء، ولذلك يتم النصح حين عند محاولة صيده أن يتم ذلك من خلف رقبته.

وهناك مجموعة من العوامل تؤثر في تكاثره ونموه منها نوع التربة التي يعيش عليها، ومدى توافر الأعشاب والنباتات حوله، والمناخ الذي يحيا به حيث يناسبها المناخ الجاف والحار.

اكل الضب حلال ام حرام

  • ورد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد أحل لحمه، حيث تبين من خلال الأبحاث احتوائه على عناصر غذائية هامة للجسم مثل الأحماض الأمينية والبروتينات الضرورية من أجل بناء العضلات ونمو الأعضاء بصحة، ولكن قيمته الغذائية تختلف وفقا لكمية الدهون المخزنة بجسده والتي تتغير بتغير المناخ ما بين الصيف والشتاء.
  • وقد أجرت جامعة الملك سعود دراسة توصلت من خلالها أن كمية الدهون الموجودة في لحمه تفوق تلك الموجودة في الإبل والبقر إضافة إلى الدجاج بمعدل أثنى عشر بالمائة، بينما نسبة البروتين به تتخطى ما يوجد بهم بحوالي ستة وثمانون بالمئة.

فوائد لحم الضب

هناك فوائد متعددة تترتب على تناول لحومه؛ نذكر منها التالي:

  • تحسين وظيفة البصر وقوة الرؤية.
  • تنظيف الجسم مما يعلق به من سموم.
  • علاج مشكلة النحافة وإكساب الجسم المزيد من الوزن.
  • التخلص من الشعور بالوهن والإرهاق في عضلات الجسم.
  • شفاء ما قد يصيب الطحال من أمراض واختلال في أداء وظائفه.
  • مقاومة الشعور بالعطش ومنح الجسم السوائل لما يتغذى عليه من نباتات وأعشاب.

طبخ الضب

يمكن طهيه بأكثر من طريقة مختلفة فهناك من يقوم بحشوه بالأرز، ومن يسلقه لتناول حسائه، حيث يختلف ذلك من دولة إلى أخرى وسوف نعرض فيما يلي أفضل طريقة لطهيه:

  • يتم قطع الرأس ومن ثم يتم تنظيف الجسد جيداً بالطريقة التي يتم تنظيف الدجاج بها، حيث يزيل الخل والليمون ما به من نكهة غير مستحبة.
  • يتم وضع قدر على النار به ماء مقدار من الملح لحي يتم التخلص من قشرة جسده الخارجية وإزالتها.
  • يقطع البصل ويتم قليه في الزبد ثم تضاف الطماطم والملح والبهارات وكمية من الماء وتترك حتى تنضج على نار متوسطة، يتم تقطيع لحمه بواسطة سكين حاد وبعد سلقه يتم إضافته للطماطم والبصل مع التقليب ويترك على نار هادئة لمدة ساعة أو حتى تمام النضج.

ولكن الكثيرون لا يفضلون تناوله لكونه يتغذى في بعض الأحيان إلى جانب النباتات على القوارض والحشرات وقد ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال (الضب لست آكله ولا أحرمه)، كما أنه لابد من توخي الحذر عند صيده حيث قد يصل عند دفاعه عن نفسه إلى قضم الأصابع أو قطع اليد تماماً.

المراجع

1

2