الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن النعجة

بواسطة: نشر في: 22 فبراير، 2020
mosoah
معلومات عن النعجة

من خلال هذا المقال يمكنكم الإطلاع على معلومات عن النعجة التي تُعرف بالشاة أو أنثى الخروف أو الظباء أو البقر الوحشي وهي من حيوانات الثدييات التي تنتمي إلى العائلة الرئيسية من البقاريات، وتحظى باهتمام هائل ورعاية في غذائها بالتحديد لأنها تحمل أهمية اقتصادية تتمثل في الحصول على لحومها في غذاء الإنسان، وهي من الحيوانات المرتبطة ارتباط وثيق بالأضحية بعيد الأضحى المبارك.

كما أنه يتم الاستفادة من صوفها من أجل استخدامه في تصنيع الملابس الشتوية كالمعاطف، في موسوعة سنتعرف عن قرب عن أنواع النعجة وتكاثرها والأمراض التي تصاب بها.

معلومات عن النعجة

  • لا تمتلك النعجة قرون مثل ذكر الخروف، ولكنها تتشابه معه في شكل الجسم الممتلئ ويتراوح لونها ما بين اللون الأبيض والبني، وهي تنتشر في العديد من دول العالم أبرزهم المملكة المتحدة ونيوزيلندا وأستراليا، وهي تستوطن المناطق الريفية ويوجد منها عدة أنواع أبرزها النعجة الآسيوية والأوروبية.
  • تعد النعجة من الحيوانات الأليفة التي تتغذى على الأعشاب الخضراء والأعلاف والتبن وحبوب الشعير.

مدة حمل النعجة

  • تحمل أنثى الخروف في رحمها جنين واحد أو اثنين فقط، وتستغرق مدة حملها نحو 6 أشهر، وهي من الحيوانات التي تتمكن من إتمام عملية الولادة من دون طلب المساعدة، كما أنها تتمكن بنفسها من إزالة جميع السوائل المخاطية من جسد صغيرها، وعند ولادة صغيرها فإنه يُطلق عليه في هذا المرحلة بالحَمَل.

صغير النعجة

  • أما عن مدة الرضاعة الطبيعية التي يحصل عليها الحَمَل فهي تقارب التسعة أشهر، وهناك من يستغرق 6 أشهر في الرضاعة فقط، ويعد الحليب الطبيعي مصدر هام من مصادر النمو لاحتوائه على معادن من الكالسيوم والبروتين، وفي بعض الأحيان لا يتقبل بعض الحملان حليب الرضاعة مما يؤدي ذلك إلى حصولهم على غذاءهم من الحليب الصناعي، ومع بداية فترة الفطام فإن الحمل يبدأ بالحصول على غذاءه من الأعشاب، فضلاً عن حبوب النخالة والشعير، بجانب أنه يتغذى أيضًا على الأعلاف والتبن.
  • يصل وزن الحمل فور ولادته إلى حوالي 2.2 كجم، وقد يزيد ليصل إلى 3.6 كجم، أما عن البلوغ بالنسبة للذكور فإن الوزن يتراوح ما بين 68 إلى 205 كجم، أما عن الإناث فإن أوزانهن أقل وتتراوح ما بين 41 إلى 136 كجم، ويتميز صغير النعجة بذيله الطويل الذي قد يتسبب له في الإصابة بالأمراض من خلال تعرضه للتلوثه، وفور وصوله لمرحلة البلوغ فإنه يُطلق عليه بعد ذلك بـ”الكبش”، ويختلف سن البلوغ ما بين الذكور والإناث حيث أنه يتراوح ما بين عام إلى خمسة أعوام.

أمراض النعجة

هناك العديد من الأمراض التي تصيب النعجة مثل:

  • عدوى الطفيليات.
  • مرض اللسان الأزرق.
  • الإجهاض.
  • فرط إفراز المخاط واللعاب.
  • التهابات العضلات.
  • آلام الرأس.
  • الانتفاخ والإسهال.
  • ضعف الشهية.