مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن النسر حقائق مثيرة جدا

بواسطة:
النسر

النسر .. واحدا من أشهر و أكبر الطيور الجارحة والتي يعرف عنها أنها تطير على مسافات شديدة الإرتفاع و تتغذى  على الجثث و جيف الحيوانات الميتة و يتميز بالقوة الشديدة و الحدة ، و يستخدم منقاره في تقطيع اللحوم من أجل أكلها ، و للنسر رقبة طويلة لا يوجد بها ريش حتى يتمكن من الدخول إلى الجثث التي يأكلها دون أن يتسخ .

النسر عند العرب من المخلوقات المكروهه و التي يعتبرها وضيعة وهم يعتبرونه طائر جبان لا يتحرك أبدا من أجل فريسة حية بل ينتظر حتى موتها و يقترب منها ليأكلها و يفضل العرب الصقر على النسر لانهم يعتبرونه طائر شجاع لا يأكل إلا ممن يصطاده و الذي يكون طازجا جديدا على عكس النسر الذي يأكل الجثث و الجيف.

أما عند الغرب فيعد النسر من الطيور الهامة و الذي تم إتخاذه ليكون شعارا للكثير من الفرق بل و الدول أيضا و خاصة في الولايات المتحدة الامريكية ، بل و أيضا يتم تناول سيرة النسر في قصص الأطفال الصغار و في الادب كناية عن الإيجابية و القوة .

غذاء النسور :

النسر في الأساس هو طائر يحب الطيران بشكل إنسيابي و بالتالي فهو يحتاج إلى مناطق ذات الهواء الدافئ ، ويبتعد تماما النسر عن الأجواء الباردة ، ففي ساعات الصباح الأولى يحرص على البقاء في مكانه ليهتم بريشه و يعتني به و يمشطه ، و لا يخرج من عشه إلا بعد أن يدفئ الجو ، و غالبا ما تستقر النسور في الجبال و لا تخرج منها إلا بحثا عن الطعام ، ويمكن للنسور أن تبتعد عن اماكن إقامتها مسافات كبيرة للغاية تصل إلى عشرات الكيلومترات بحثا عن الطعام .

وللنسور حاسة إبصار حادة و قوية للغاية تمكنها من رصد الجيف على بعد كيلومترات كثيرة ، وفور أن يراها يهبط إليها بسرعة كبيرة حتى يلتقطها و يأكلها ، و للنسور مخالب قصيرة مقارنة بباقي الجوارح و ذلك لأنها لا تحتاج هذه المخالب في الصيد ففرائسها و طعامها من الجثث .

و غالبا ما يجد النسر منافسين له في الفريسة و لكن على الأغلب تأكل النسور الأقوى و الأكبر أولا و بعدها تأتي النسور الأضعف أو الأصغر و بعد أن تتناول النسور الفريسة الميتة تنظف نفسها من بواقي الطعام ، و في بعض الحالات تأكل النسور كثيرا لدرجة تمنعها من الطيران ، فتظل في أماكنها حتى يهضم الطعام و من ثم تعود للطيران من جديد و قد تلجأ النسور لأكل هذه الكميات الكبيرة من الطعام خوفا من ألا تجد طعام في وقت قريب.

التزواج لدى النسر :

النسور هي طيور ذات طابع إجتماعي ، تحب أن تسكن في الجبال الشاهقة الإرتفاع و ذلك حتى يصعب على أي حيوان أن يصل إلى منازلها أو يصل إلى البيض الذي تضعه الأنثى ، و الزواج بين النسور الإناث و الذكور يمتد لفترة طويلة – مدى الحياة – و يبدأ التزواج في فصل الشتاء و الذي يطلق عليه البعض موسم المغازلة ، فالنسور في هذا الفصل تكتفي بتمشيط ريشها و القيام بجولات طيران إستعراضية من اجل إستعراض القوة .

وتعيش النسور في عش مكون من فروع وحشايا ، يتم وضع بيضة واحدة في العش ويحضنها كلا الزوجين لمدة خمسة و خمسون يوما في إنتظار أن تفقس ، ليظهر نسر جديد مفتوح العينين و له ريش أبيض ناعم ، يحرص الأب و الأم في أول عشرة أيام بعد الفقس على الإعتناء بالفرخ الصغير حتى يتمكن من ان يترك عش الوالدين و يبدأ رحلته و حياته بمفرده.

أنواع النسور :

يقسم علماء الطيور النسور إلى نوعان ” نسور العالم القديم و نسور العالم الجديد ” و سوف نتناول كلا النوعين بالتفاصيل ..

أولا : نسور العالم القديم :

وهي عبارة عن خمسة عشر نوعا من النسور أشهرها النسر الأسود أو الرمادي و هو الأوروبي و الذي يتجاوز طول المتر و ال10 سنتيمترات أما جناحاه فيصلوا إلى 2 متر و نصف ، و هناك عدة انواع اخرى منها النسر صاحب اللحية و النسر المصري .

ثانيا : نسور العالم الجديد :

و هي عبارة عن فقط سبعة أنواع من النسور منها خمسة أنواع تعيش في قارة أمريكا الشمالية و تختلف هذه النسور عن نسور العالم القديم في شكل المنقار ، و أشهر أنواع هذه النسور النسر الأسود و هناك أيضا نسر الديك الرومي و الذي يتواجد بكثرة في كندا و الارجنتين و غالبا ما يكون لونه رمادي مائل إلى الزيتوني .

موت النسر :

سؤال يطرحه الكثيرين و يتعجبون من الإجابة ، فالنسر من أكثر الكائنات الحية التي يعتبرها الإنسان أسطورية و ذلك لأن النسر حين يصل إلى عمر الأربعين عاما يشعر بأن ريئه أصبح ثقيلا و أن منقاره أصبح ضعيفا و لم يعد لديه نفس القدرة على الطيران أو حتى تناول الجيف فيقرر النسر بفطرته أن يتجه إلى أعلى قمة يجدها، و من ثم يقوم بضرب منقاره في الصخور حتى يتكسر تماما و بعد ذلك يقوم بنتف ريشه أيضا .

و تعد هذه العملية مؤلمة للغاية بالنسبة له و لكنه يعرف أن ما يقوم به بالرغم من انه مؤلم إلا أنه سينقذ حياته و ينتظر النسر على هذا النحو مدة تصل إلى خمسة شهور تقريبا – 150 يوم – حتى ينمو له منقار جديد قوي و أيضا ريش جديد قادر على الطيران بحرية و يمكن ان تستمر حياة النسر ثلاثون عاما أخرى .

** وقد تمكنت النسور من أن تتخذ مثالا في القوة و التحمل بسبب هذا الفعل و أصبحت من الامثلة التي تضرب في القوة و الوقوف من جديد بعد الوقوع فتحولت من مجرد طيور إلى أدوات تشجيعية يستخدمها خبراء التنمية البشرية.

و على الأغلب بعد مرور الثلاثين عاما تلجأ النسور إلى الإنتحار من أعلى قمم الجبال و ذلك لأنه مع كبر السن تبدأ النسور في الإصابة بالعديد من الأمراض ، فيذهب إلى أعلى قمة يستطيع تسلقها و يضم جناحيه إلى صدره و ينتحر من أعلى الجبل.

النسور و الإنقراض :

يحذر علماء البيئة و الطبيعة من إقتراب إنقراض النسور من على الأرض و ذلك لأن الفترة الماضية شهدت إنقراض العديد من أنواع النسور و يرجع ذلك بسبب ندرة الطعام ، فلم يعد هناك الكثير من جثث الحيوانات التي تبحث عنها النسور بسبب تطور الطب البيطري و كذالك بسبب إنتشار رياضة الصيد للحيوانات البرية و هو الأمر الذي جعل الجيف تقل كثيرا و بالتالي تموت النسور جوعا .

أيضا تموت النسور بسبب إصابتها بالتسمم و ذلك بسبب المواد التي يتم إستخدامها في إبادة الحشرات في الأراضي الزراعية و التي تخلف مع الحشرات جيف لحيوانات مسممة تتغذى عليها النسور و بالتالي تتسمم هي الأخرى .

مع زيادة التطور و إنتشار شبكات الكهرباء حول العالم زادت مخاطر إصابة النسور بالصعق بالكهرباء أثناء الصيد و هو الامر الذي تسبب في موت العديد من النسور .