الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن الحيوانات

بواسطة: نشر في: 15 يونيو، 2019
mosoah
موضوع عن الحيوانات

نقدم إليك عزيزي القارئ مقالنا اليوم عبر موسوعة، حول موضوع عن الحيوانات ، وهي تلك المخلوقات، والكائنات الحية التي خلقها الله سبحانه وتعالى، وسخرها لخدمة الإنسان، فمنها يستخدم كوسيلة مواصلات، ويحمل متاعه وبضاعته عليه، مثل الحمار، والحصان.

ومنهم من يأكله الإنسان مثل الطيور، والبقر، والماعز، وقديماً كان الجمل هو وسيلة الانتقال من بلدة إلى أخرى، وكان يحمل الأفراد، والبضائع، وهناك حيوانات أخرى يتم صيدها من أجل الاستفادة من جلودها لصناعة الأحذية، والشنط.

والآن يستخدم الإنسان الحمار، والحصان كأداة انتقال، ومن أجل حمل بعض الأشياء عليهم، والكثير والكثير من الحيوانات التي تخدم الإنسان، وليس هذا فقط، بل كرمهم الله ووضع بعض الحيوانات في عدد من السور في القرآن الكريم، مما يدل على فضلها الكبير على الإنسان، وعلى أنها روح لها مكانة عظيمة عند الخالق.

وهناك المئات والآلاف من تصنيفات الحيوانات، فالعلماء قالوا أن هناك حوالي 30 أو 35 فرع للعائلة الأصلية للحيوانات، ومنهم مازال موجود حتى الآن، ومنهم انقرض.

لذا سنتناول الأنواع المختلفة من الحيوانات وأنواعها خلال السطور التالية، فتابعونا

موضوع عن الحيوانات

هي كائنات حية تعيش على كوكب الأرض، وتنقسم إلى فقريات، واللافقريات، ويتم تصنيفها حسب الصفات التي تتمتع بها، وهي جزء حيوي، و هام داخل البيئة.

أنواع الحيوانات

يمكننا أن نقسمها إلى عدد من الأقسام  على حسب عدد من المعايير منها:-

وفقاً لطبيعتها

فتُصنف إلى:-

حيوانات مفترسة: وهي التي يصعب على الإنسان أن يعيش بجوارها في بيئة واحدة، دون وجود حاجز بينهم؛ لأنها تشكل خطر كبير على الفرد، ويمكن أن تهدد حياته، وتأذيه.

فنجد عدد قليل للغاية من الناس هم من يتعاملون معهم، أما المتعارف عليه أننا نرى تلك الحيوانات داخل الحدائق الخاصة بالحيوانات، ومن بينها: الفيل، الأسد، النمر، التمساح، وغيرهم.

حيوانات أليفة: وهي حيوانات يُمكن للإنسان أن يتعامل ويعيش معها، دون خوف، أو قيود، ومنهم من يربي إحدى هذه الحيوانات في المنزل، فهي لا تشكل أي خطر على الفرد، ولا تأذيه، بل تكون صديقة له،.

ومنهم من يعتمد على بعض الحيوانات الأليفة كمصدر رزق هام ، مثل الأبقار، والأغنام، والماعز التي يستند عليها الفلاحين، وأيضاً هناك حيوانات أخرى أليفة مثل القطة، الخراف، الكلب، الأرنب، الحمام، وغيرهم.

وفقاً للعمود الفقري وتواجده

فهناك حيوانات لا فقرية، و أخرى فقرية.

الحيوانات اللافقرية

وهي التي لا يوجد لديها عمود فقري، ونجد أن عددها أكثر من الحيوانات الفقرية الأخرى بكثير، فإجمالي عددها يمكن أن يصل إلى نسبة 97% من جميع الحيوانات.

وتنقسم إلى عدد من المجموعات منها:-

  • الرخويات.
  • الإسفنجيات.
  • الجوفمعويات.
  • المفصليات والتي تنضم العنكبيات، الحشرات، القشريات، ذوات المئة وألف رجل.
  • الديدان. الحلقية، المفلطحة، الأسطوانية.
  • شوكيات الجلد

الحيوانات الفقرية

يتم تقسيمها إلى 5 مجموعات أساسية هي:-

  • الزواحف: والتي لها قدرة على العيش في اليابس، كما أن هناك أنواع أخرى تُفضل الحياة داخل المياه، ونرى أن جسمها مغطى بالجلد مثل التمساح، والثعبان، وهما يتكاثرا بالبيض.
  • البرمائيات: وهي تستطيع العيش في المياه، والمناطق اليابسة، ويمكنها التنفس عبر الخياشيم إذا كانت تحت الماء، ومن خلال الرئتين إذا كانت في الخارج على أرض يابسة، وتتكاثر من خلال البيض، ومنهم الضفدع، وغيره.
  • الثدييات : وهي التي تتميز بأنها تتكاثر عن طريق ولادة الصغار، ويمكنها أن تعيش في المناطق اليابسة، أو التي يتواجد بها بعض المياه، مثل الزرافة، الفيل، الأسد، الحصان، وغيرهم.
  • الطيور: و تتميز بوجود ريش، ولا تعيش سوى في المناطق اليابسة، ومنهم يستطيع الطيران من مكان لأخر، وتلك الطيور تتنفس عبر الرئتين، ويتم تكاثرها من خلال البيض، ومنها العصافير، البطريق، الدجاجة، الطاووس، الحمام.
  • الأسماك: لا تعيش سوى داخل المياه، ويمكنها التنفس عبر الخياشيم، وتتكاثر من خلال البيض، مثل سمكة القرش، وأسماك الزينة.

وفقاَ لغذائها

تنقسم الحيوانات حسب غذائها إلى:-

  • حيوانات آكلة اللحوم.
  • حيوانات آكلة الأعشاب.
  • حيوانات أخرى لديها أكثر من مصدر غذاء: أي تتغذى على العشب، اللحم، الحشرات.

حواس الحيوانات

هناك ردود فعل للحيوانات تختلف من نوع لأخر، ولكنهم جميعاً لديهم إحساس دقيق، وعالي، تجاه البيئة وتغيرتها، فهم يمتلكون حواس تتطور بشكل فائق، لذا فأغلب الحيوانات لديها القدرة على الشم، التذوق، الإحساس، الشعور، الرؤية والمشاهدة.